شجب واستنكار من مدينة قلنسوة


תאריך: 06/06/2017

مدينة قلنسوة برئيسها الشيخ عبدالباسط سلامة، أعضاء البلدية وسكان المدينة يتقدمون لإخوتهم في كفر قاسم الحبيبة ولكل فرد من القسماوية، بأحر التعازي والمواساة على مصابهم الجلل.

ويقفون معهم في محنتهم الراهنة ويقدمون أشد الشجب والاستنكار والنبذ لأعمال العنف.

نحن في قلنسوة معكم قلبا وقالبا ونؤيدكم ونؤازركم ونسأل الله عز وجل أن تمر هذه المحنة على خير وسلام.

وندعو الالتزام بالاضراب العام الذي أعلنته لجنة المتابعة العليا لكافة المرافق في البلدة ليوم غدِ.

عنهم

الشيخ عبدالباسط سلامة 

رئيس البلدية